سر عدم تدخين عمال مصانع التدخين ؟

سر عدم تدخين عمال مصانع التدخين ؟

هناك بعض الأشخاص الذين كانوا يقومون بعمل دراسة على العمال بمصانع السجائر في الولايات المتحدة الأمريكية حيث يقطن هؤلاء الأشخاص في ولاية سانت لويس ميزوري حيث قاموا بمجموعه جولات في المصانع الموجودة في الولاية المختصين في عمل السجائر وبالتحديد مصنع روثمان لصناعه السجائر والتبغ والمشتقات وقد فوجئ القائمين على الدراسة حيث لاحظوا أن المصنع له الكثير من الفروع الأخرى ويعمل به الكثير من العاملين حيث يعمل به حوالي 2000 عامل وقد فوجئ إلى أن جميع العاملين ليس منهم احد مدخن وإذا تم تعيين بعض عاملين جدد فإنهم يتوقفون عن التدخين ويمتنعون نهائيا عن التدخين القائم على الدراسة رغب وبشده إلى كشف الستار عن تلك النقطة ولماذا بالتحديد يمتنعون عن التدخين علي الرغم من وجود ذلك العدد الكبير من العمال وللكشف عن هذا السر الرهيب قام القائم على الدراسة بمقايضه احد العاملين ذو الأصول الزنجية في مقابل الإفصاح عن السر وراء الامتناع عن التدخين وكان المبلغ عبارة عن 25 دولار فقط لا غير ولم يقبل بأكثر من ذلك وقد قام الشخص الذي يعمل بالمصنع بإعطاء القائم على الدراسة الكتالوج الخاص بصناعه السجائر وفوجئ بأن السجائر يتم تصنيعها من روث الحيوانات مثل الحمير والبقر والخيل والجاموس ويتم وضع مواد لإعطاء رائحة ولكم أن تتخيلوا الأضرار الجسيمة التي تحدث بسبب تلك المواد وقد أكدت المؤشرات البحثية إلى أن مع مرور كل ساعة يموت شخص مدخن بسبب التدخين وان كل 24 ساعة يموت شخص بسبب حوادث السيارات أي أن التدخين يتسبب في معدل وفاه اعلي من أي مرض حتى انه إذا ما تم مقارنه التدخين بالايدز أو مرض كورونا وهما اشد وأشرس الأمراض في العالم ولكن تأتي السجائر في المرتبة الأولى من القائمة ومن مسببات الوفاة .

تابعنا على الفيس بوك

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الأكثر قراءة